﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 قدرة الله تعالى (2) 

القسم : صفات الله تعالى   ||   التاريخ : 2014 / 06 / 15   ||   القرّاء : 3783

- منتظر: سﻻم عليكم.
- وعليكم السﻻم.
- منتظر: أريد أن أخبرك أن درس البارحة من أكثر الدروس التي حيرتني؛ أي بالنسبة إلى أن قدرة الله ﻻ تسع كل شيء.
- ﻻ بأس، لن أطيل حيرتك أكثر من ذلك.
الشيء يا منتظر على ثﻻثة أقسام:
- واجب الوجود: وهو ما يجب وجوده، فلم يكن معدوما من قبل، وﻻ يمكن أن ينعدم فيما بعد، وهو الله تعالى فقط.
- ممكن الوجود: وهو ما يمكن أن يكون موجودا، ويمكن أن يكون معدوما؛ مثلك أنت يا منتظر وكل المخلوقات. حتى ما ليس موجودا ولكن ﻻ مانع عقلي من وجوده فيسمى (ممكن الوجود)؛ مثل بحر من زئبق، فصحيح أنه غير موجود، ولكن يمكن أن يوجد.
- ممتنع الوجود: وهو ما لم يمكن أن يوجد؛ ﻷنه غير قابل أن يوجد؛ مثل اجتماع الضدين؛ كاجتماع الحرارة والبرودة في شيء واحد ووقت واحد، فهل يمكن أن يكون الماء حارا وباردا بنفس الوقت؟
- منتظر: ﻻ.
- لذلك كان ممتنع الوجود.
- منتظر: ولكن حتى الله ﻻ يمكن أن يجعل الماء حارا وباردا في وقت واحد؟!
- نعم ﻻ يمكن، وهذا ﻻ يستلزم عجزه (والعياذ بالله)؛ ﻷن السبب في عدم وجود ماء حار وبارد هو كون الماء غير قابل لأن تجتمع فيه صفتان متضادتان.
- منتظر: !
- مثال آخر: هل يمكن لله أن يخلق حجرا ثقيﻻ إلى حد يعجز عن رفعه؟
- منتظر: نعم ...! ﻻ ﻻ ﻻ!
- دعنا نستفيد من الدروس الماضية. ألم نثبت أنه تعالى غني مطلق، وبالتالي قوته مطلقة؟
- منتظر: صحيح.
- إذن وجود حجر يعجز الله عن حمله غير ممكن في نفسه؛ ﻷنه يتنافى مع كونه تعالى غنيا مطلقا.
مثال آخر: هل يمكن لله أن ﻻ يكون إلها؟
- منتظر: ﻻ حول وﻻ قوة إﻻ بالله.
- ﻻ يمكن طبعا؛ ﻷنه ثبت أنه غني مطلق، فانتفاء اﻷلوهية عنه يعني صيرورته فقيرا، وهذا خﻻف ما أثبتناه من أنه غني، ولوﻻ غناه لطالت سلسلة الموجودات، ولما وجد العالم. (راجع وجود الله 2).
فالنتيجة: إن الله قادر على كل شيء ممكن أن يحدث. أما الشيء الذي يمتنع حدوثه بنفسه، فﻻ يمكن إيجاده ﻷن هذا الشيء ﻻ يقبل الوجود، ﻻ ﻷن الله عاجز عن إيجاده. فتأمل.
-  منتظر: واقعا هذا أكثر الدروس حيرة.
- ﻻ يا منتظر. اسألك: هل يمكنك أن تكون موجودا في لبنان والعراق في آن واحد؟
- منتظر: ﻻ طبعا.
- لماذا؟
- منتظر: ﻷن الجسم يأخذ حيز مكاني يحل فيه، فﻻ يمكن أن يحل في مكان آخر إﻻ إن غادر المكان اﻷول.
- يعني المانع من وجودك في مكانين هو كونك جسما، والجسم ﻻ يقبل الحلول في مكانين في وقت واحد.
- منتظر: صحيح.
- وعليه، الله ﻻ يمكن أن يجعلك متواجدا في مكانين؛ لأنك جسم غير قابل لذلك، ﻻ ﻷنه عاجز عن ذلك.
- منتظر: نعم.
- قضي اﻷمر الذي فيه تستفتان. أتعبتني اليوم يا منتظر، أستودعك الله. سﻻم عليكم.
- منتظر: وعليكم السﻻم. ما هو درس الغد؟
-  صحيح أعرف الجواب (غدا تعرف يا منتظر).
********
انشروا آثار آل محمد
********
 Www.dr-s-elhusseini.com
د. السيد حسين علي الحسيني
ﻷسئلتكم الفقهية عبر الواتساب:
009613804079



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 زيارة الإمام علي بن محمد الهادي النقي (عليهما السلام) يوم الأربعاء

 الموت (2)

 مخارج الحروف

 سيرة السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)

 الوليّ المولى

 التوبة (3)

 الحليم العظيم

 للأحلام وأحواله

 النذر غير المعين

 مرحلة الشباب

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net