﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 يمين وعهد الولد 

القسم : العهد واليمين   ||   التاريخ : 2011 / 02 / 10   ||   القرّاء : 4033

1  لا يتوقف يمين وعهد الولد على إذن أبيه، إلا إذا كانا يؤذيانه فلا ينعقدان أصلا (سيستاني) لا يتوقف مطلقا (شيرازي)، يتوقف يمين الولد على إذن أبيه مطلقا، ولا يتوقف عهد الولد ولا نذره على إذن أبيه، نعم لو نهاه الوالد قبل النذر أو بعده نهيا يصيِّر العهد مرجوحا، فلا ينعقد لو كان النهي قبله، وينحل لو كان بعده (حكيم)

2  ينعقد يمين وعهد الولد وإن علم مسبقا أن والده سيتأذى بحال علم، فإن علم والده ونهاه انحلا، وإن لم يعلم وجب عليه الوفاء بهما (سيستاني)، ينعقد العهد دون اليمين لتوقفه على إذن الأب مطلقا (حكيم)، إذا عد العرف ما يؤذي الأب مرجوحا لم ينعقد العهد حتى وإن لم يعلم الأب بأمره، أم اليمين فيكفي فيه الرجحان العقلائي، فطالما هذه الضابطة متحققة فينعقد (شيرازي)

3  إن تأذى الوالد من نذر أو عهد ولده لا ينعقدان، وكذا لو علم بعدهما وتأذى ينحلان، بلا حاجة إلى أن ينهى لفظيا، أما اليمين فلا ينعقد أصلا بدون إذنه (حكيم)، إذا لم يبرز نهيه أو أذيته بلفظ، فلا ينحل النذر أو العهد أو اليمين (شيرازي)

يجوز للأب أن يحل ولده من اليمين والعهد مطلقا وإن لم يسبب له أذية (شيرازي)، لا ينحل بمجرد نهيه إن لم يصبح المتعلق مرجوحا بمثل حصول أذية أو إشفاق الوالد (حكيم سيستاني)

 لو رضي الوالد بامتثال الولد متعلق النذر أو اليمين أو العهد سواء قبل أن يجري الولد الصيغة أو بعدها، ثم نهاه سواء قبل قول الصيغة أو بعدها، ينحل النذر أو العهد أو اليمين إن صار المتعلق مرجوحا بحصول أذية الوالد ولو بالإشفاق عليه (سيستاني حكيم)، لا ينحل (شيرازي)



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 الإخفاء الشفوي

 وجهت فؤادي كالشمس

 الأضحية المستحبة والعقيقة

 خمس الموروث

 أحكام الحيض

 خمس مال الولد

 أنواع الطلاق

 المناجاة الخامِسة : مناجاة الراغبين

 اللطيف الخبير

 متفرقات صلاة الجماعة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net