﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 وجود الله تعالى 2 

القسم : وجود الله تعالى   ||   التاريخ : 2014 / 06 / 15   ||   القرّاء : 4261

- منتظر: لم أنم الليل وأنا أفكر بسؤال البارحة.
- يعني سهرت عينك في طاعة الله، فليس أعظم من التدبر.
- منتظر: إذن أرحني أراحك الله.
- يا منتظر هل تشك في أنك موجود؟
- منتظر: ﻻ طبعا!
- جيد، فلنسمك (أ)، وبما أنك موجود، فقد أوجدك موجد سبقك بوجوده، فلنسمه (ب)، وبما أن (ب) موجود فقد أوجده موجد قبله، فلنسمه (ج)، وهكذا بناء على قاعدة (لكل موجود موجد) ستحصل عندنا سلسلة ﻻمتناهية من الموجودات المحتاجة إلى موجد. صحيح يا منتظر؟
- منتظر: صحيح.
- أﻻ ترى أن سلسلة الموجودات أشبه حينئذ بحجارة الدومينو؛ فكما أن كل موجود ﻻ يمكن أن يوجد إن لم يوجد سابقه، كذلك كل حجر ﻻ يمكن أن يتحرك إﻻ إن تحرك الحجر الذي يسبقه؟
- منتظر: صحيح، هي كذلك.
- فإن كان كل حجر كذلك إلى ما ﻻ نهاية، فهل تتحرك حجارة الدومينو؟
- منتظر: صحيح لن يتحرك أي حجر طالما كل حجر ينتظر حركة سابقه إلى ما ﻻ نهاية.
- فما بالك إن حصلت الحركة، فهل يعني ذلك شيئا؟
- منتظر: نعم، هذا يعني أن هناك من تحرك بحركة مستقلة مستغنيا عن حركة غيره.
- أحسنت يا منتظر، لقد أجبت بنفسك على سؤال وجود الله تعالى.
- منتظر: كيف؟!
- هذا العالم يا منتظر عبارة عن موجودات مرتبطة ببعضها. فإن كان ارتباطها كذلك إلى ما ﻻ نهاية لما وجد العالم، ولما وجدنا نحن؛ كما أنه لو كانت حجارة الدومينو مرتبطة ببعضها إلى ما ﻻ نهاية لما تحركت قط. فكما أن حركة الحجارة أثبتت أن أحدا حركها بحركة مستقلة عن غيره، كذلك هذا العالم لما وجد أثبت أن هناك موجد  غني عن غيره، ووجوده وحركته غير مسبوقة بوجود وحركة سابقة. هذا الموجد هو الله الغني عن غيره.
- منتظر: أجل، واضح. ولكن ماذا عن القاعدة العقلية (لكل موجود موجد)؟ رأيت أنك استعملتها رغم أنك عبت علي ذلك البارحة؟!
- لم أعب عليك استعمالها، إﻻ أنني أردت أن أضيف عليها قيدا لتصبح: (كل موجود محتاج له موجد)، فﻻ تسري القاعدة على الغني المتعال، فصحيح أنه موجود إﻻ أنه غير محتاج.
وأختم يا منتظر بأنك بعد أن تيقنت بضرورة وجود إله غني فﻻ يهم حينئذ أنك لم تستطع أن تتصور كيف أن الله موجود بنفسه؛ فإن هذا ﻻ يدركه عقلنا القاصر من جهة، ومن جهة أخرى بعد يقيننا بوجوده تعالى ﻻ يضره قصورنا عن تصور وجوده بنفسه.
- منتظر: الحمد لله رب العالمين، بعد عندي طلب.
- تريد أن تسألني عن حور العين هل هي شقراء أم سمراء؟
- ﻻ ﻻ ﻻ! إنما أحببت أن تصيغ لي ما تقدم من أدلة على شكل قياس مختصر.
- لك هذا، ولكن ﻻ تحبسه عندك، بل انشره بين معارفك، لتعم الفائدة، ويعرف الناس كيف أن عقيدتنا صلبة راسخة ﻻ تهزها شبهة، وﻻ يخدشها إشكال.
- منتظر: أعدك.
- سجل عندك:
- لو كان تسلسل الموجودات صحيحا؛ أي توقف كل موجود العالم على سابقه إلى ما ﻻ نهاية صحيحا، لما وجد العالم.
- ولكن العالم موجود، فﻻ بد أن تكون سلسلة الموجودات منتهية بموجود غني ﻻ يتوقف وجوده على وجود سابقه، وهو الله الغني.
قال (عز وجل): (يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ).

********
انشروا آثار آل محمد
********
 Www.dr-s-elhusseini.com
د. السيد حسين علي الحسيني
ﻷسئلتكم الفقهية عبر الواتساب، وتلقي رسائل دينية كل صباح:
009613804079



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 مس الميت

 هل الله مركّب؟

 الرؤوف

 المقدِّم المؤخِّر

 وجهت فؤادي كالشمس

 التكبيرات

 زيارة الإمام الحسين بن علي (عليهما السلام) في الأربعين

 الذباحة

 كفارة النذر ونذر السفر

 الوهّاب

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net