﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 الإسلام والارتداد 

القسم : متفرقات   ||   التاريخ : 2011 / 02 / 04   ||   القرّاء : 3974

1  يكفي في الدخول في الإسلام الاعتقاد بالشهادتين، وإذا كان إنكاره للضرورة يعود إلى الجهل بثبوتها في الشريعة أو الجهل بتبليغ النبي لها، أما إذا رجع إنكاره للضروريات إلى إنكار الرسالة الشريفة كما إذا رجع إلى تكذيب الله تعالى بعد العلم بإنزال هذا الحكم الضروري، أو تكذيب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بعد العلم بتبليغه للحكم المذكور، فلا يعد حينها من المسلمين (حكيم سيستاني)، إذا نطق بالشهادتين صار مسلما ثم نسعى لإقناعه بواجبات الإسلام وضرورياته (شيرازي)
2  لا يعد منكر الضرورة كافرا إذا لم يرجع إنكاره إلى إنكار الرسالة، فلو كان إنكاره لشبهة فليس بكافر (خامنئي)، لو عاد إنكاره إلى تكذيب النبي فهو كافر (حكيم)


 



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 صوم القضاء والنذر

 أحكام الغسل

 فضل يوم الجمعة

 مِلك ما تعلق به الخمس

 قوموارجال الله في البحرين

 الناصر العلاّم

 ذو الحجة الحرام

 التدخين

 دعاء العهد

 القابض الباسط

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net