﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 أحكام الراءات 

القسم : النون والميم المشددتان والراء   ||   التاريخ : 2011 / 01 / 26   ||   القرّاء : 11939

- حالات ترقيق الراء : ترقق الراء في الحالات التالية:
     - أولا: إذا جاءت مكسورة كسراً أصلياً نحو ( رِزق، فرِيقاً، لنرِيه، برِيح )،أما إذا كانت مضمومة نحو ( رُؤياً، محضرون ) أو كانت مفتوحة نحو ( رَحيم، برَبكم ) فإنها تكون مفخمة،ويستثنى من حالة الفتح كلمة "مجراها " [هود:41] حيث ترقق الراء فيها للإمالة.
     - ثانيا: إذا كانت ساكنة وما قبلها مكسور في كلمة واحدة سواء جاءت متوسطة في الكلمة أو متطرفة نحو
( فِرْعون، فِرْدوس، مرفقاً،اغِفر لنا، فاصبر )،بخلاف ما لو جاء قبلها ضم نحو (نُرسل ) أو فتح نحو
( لا تَرفعوا) فإنها تكون مفخمة.
     وللترقيق في هذه الحالة شروط هي:
     1- أن يكون الحرف الذي بعد الراء المتوسطة حرف استفال لا حرف استعلاء، فإن لحقها في نفس الكلمة حرف استعلاء غير مكسور فإنها تفخم، ولم يقع ذلك إلا مع ثلاثة أحرف من أحرف الاستعلاء، هي: الطاء والصاد والقاف، وذلك في خمس كلمات هي: (قِرْطاس) [الأنعام:7]،  و(إرصادا) [التوبة:107]، و(فرقة) [التوبة:122]، و (مِرصادًا) [النبأ:21]، و (لبالمرصاد) [الفجر:14]، أما إذا جاءت الراء متطرفة في الكلمة فإنها ترقق حتى لو لحقها حرف استعلاء لانفصالها عنه، وذلك في ثلاثة مواضع في القرآن هي: (أنذر قومك) [نوح:1]، و(ولا تصعر خدك)  [لقمان:18]، و(فاصبر صبرا جميلا) [المعارج:5].
     2- أن لا يكون الكسر قبل الراء المتوسطة كسرأ عارضا (غير أصلي)، وذلك في حالتين:
            أ- إذا وقعت همزة الوصل قبل حرف الراء الساكن في بداية الكلمة نحو (اْرجع، اْرحمهما) فالكسر هنا غير ملازم لهمزة الوصل ولا يكون إلا في حالة الابتداء بها، وفي حالة الوصل تسقط الهمزة ويتلاشى الكسر معها فهو عارض غير أصلي، ولذا يجب تفخيم الراء هنا.
          ب- إذا كانت همزة الوصل هي السبب في كسر الحرف الذي قبل الراء بعد أن كان ساكنا، نحو (أم اْرتابوا، لمن اْرتضى، إن اْرتبتم). أما إذا كانت الكسرة المنفصلة عن الراء أصلية فإنها تفخم نحو (الذي اْرتضى).
     - ثالثا: إذا وقف القارئ على الراء في آخر الكلمة وكان قبلها ياء ساكنة مدّية أو لينة فإنها ترقق نحو (بصِيْر، خبِيْر، الطَّيْر، خَيْر).
     - رابعا: في حالة الوقف -أيضا- على راءٍ متطرفة ما قبلها حرف ساكن ليس من أحرف الاستعلاء وما قبله حرف مكسور نحو: (حِجْر، للذِكْر، السِحْر)، بخلاف ما لو كان الحرف الذي قبل الساكن مضموماً نحو(اليُسْر) أو مفتوحا نحو (ليلة القَدْرِ، يَسْرِ) فإنها تفخم.
      تنبيه: في الحالتين (الثالثة والرابعة) ترقق الراء وقفاً، أما في حالة الوصل فترقق الراء أو تفخم وفقاً لحركتها كما سبق.ويستثنى من الحالة الثانية المذكورة سابقاً، ما لو كان الفاصل الساكن حصينا، يعني لو كان الفاصل حرفاً من حروف الاستعلاء، ولم يقع ذلك إلا في لفظ (مصر) غير المنون أينما جاء في القرآن الكريم، وفي لفظ (القطر) في قوله تعالى: (وأسلنا له عين القطر) [سبأ:12]، ففيهما وجها الترقيق والتفخيم،  وقد أشار ابن الجزري في كتابه النشر إلى الخلاف فيهما، مختارا ومرجحا وجه التفخيم في (مصر)، ووجه الترقيق في (القطر)، نظرا لحال الوصل، وعملا بالأصل. 

     وما سبق بيانه فهو في حالة الوقف، وأما في حالة الوصل فراء (مصر) مفخمة، وراء (القطر) مرققة، وجهاً واحداً لا خلاف فيه.
     حالة خلافيـة:  وقع الخلاف في كلمة (فِرْق) في قوله تعالى: (فانفلق فكان كل فرقٍ كالطود العظيم)، فذهب إلى وجه ترقيق الراء فيها جمهور المغاربة والمصريين مستدلين بضعف حرف الاستعلاء القاف، الذي جاء مكسورا بعد الراء وصلاً. خلافا لـ (قرطاس، ومرصاد)، وذهب إلى تفخيمها سائر أهل الأداء، لوقوع حرف الاستعلاء بعدها، والوجهان جيدان في الشاطبية وهما صحيحان مقروء بهما كما جاء في النشر.



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 الإفطار العمدي وكفارته في رمضان وقضائه

 اللطيف الخبير

 القدير القادر

 وجوب الإمامة

 مستحبات الغسل

 التعب في العبادة

 زيارة الجامعة الكبيرة

 يمين وعهد الولد

 المقتدر

 وجوب عصمة النبي والإمام

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net