﴿ وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ ﴾
 
 

 الجواد شديد العقاب 

القسم : الرب السيّد الجواد شديد العقاب   ||   التاريخ : 2011 / 02 / 03   ||   القرّاء : 4841

الجواد:

هو الكثير الإنعام والإحسان، والفرق بينه وبين الكريم: أن الكريم الذي يعطي مع السؤال، والجواد يعطي من غير سؤال، وقيل: بالعكس، ورجل جواد أي: سخي، ولا يقال: الله تعالى سخيّ، لأن أصل السخاوة راجع إلى اللين، و[يقال:]  أرض سخاوية وقرطاس سخاويّ إذا كان ليّناً، وسمّي السخيّ سخيّاً للينه عند الحوائج. هذا آخر كلام صاحب العدة.

قلت: وقوله ولا يقال الله تعالى ليسبشيء، لأنّ السخاء مرادف للجود، وهو صفة كمال، فيجوز إطلاقه عليه تعالى، مع أنه قد ورد به الإذن، ففي دعاء الصحيفة المذكور في مهج ابن طاووس (قدس الله سره): سبحانه من تواب ما أسخاه وسبحانه من سخي ما انصره. فإذا كان اسم السخاء لا يوهم نقصاً وقد ورد في الدعوات، فما المانع من إطلاقه عليه تعالى.

قلت: أن المانع أن أصل السخاوة راجع إلى اللين إلى آخره، كما ذكره صاحب العدة.
إن قلت: إنّ اللين هنا بمعنى الحلم لا بمعنى ضدّ الخشونة، وفي دعوات المصباح: ولنت في تجبرك؛ أي: حلمت في عظمتك. وليس صفاته تعالى كصفات خلقه، لأنّ التوّاب من الناس: التائب، والصبور: كثير حبس النفس عن الجزع، وهما في صفته تعالى كما مرّ في شرحهما، إلى غير ذلك من صفاته تعالى المخالفة لصفات خلقه.


شديد العقاب:

أي للطغاة، والشديد: القوي، ومنه: >وشددنا ملكهُ<؛ أي: قوّيناه، وشدّ الله عضده أي: قوّاه، واشتدّ الرجل: إذا كان معه دابة شديدة، أي: قويّة، والمشدّ: الذي دوابه شديدة قوية، والمضعف: الذي دوابه ضعيفة.



 
 


الصفحة الرئيسية

د. السيد حسين الحسيني

المؤلفات

أشعار السيد

الخطب والمحاضرات

البحوث الفقهية

البحوث العقائدية

البحوث الأخلاقية

حوارات عقائدية

سؤال واستخارة

فتاوى (عبادات)

فتاوى (معاملات)

سيرة المعصومين

أسماء الله الحسنى

أحكام التلاوة

الأذكار

أدعية وزيارات

الأحداث والمناسبات الإسلامية

     جديد الموقع :



 كَبُرْتُ اليوم

 الاستدلال بآية الوضوء على وجوب مسح الرجلين

 العدالة

 السعادة

 قوى النفس

 البدن والنفس

 تلذُّذ النفس وتألمها

 العبادة البدنية والنفسية

 العلاقة بين الأخلاق والمعرفة

 المَلَكَة

     البحث في الموقع :


  

     ملفات عشوائية :



 الإمام المهدي (عليه السلام) 2

 للوضوء

 القنوت والتسبيح

 المضاربة

 إمامة الأئمّة الأحد عشَر بعد عليّ (عليه السلام)

 موارد وجوب التيمم

 دية الإجهاض وحكمه

 خمس الدَّين

 عمليات التجميل

 التحريم بالزنا والعقد ووطء الشبهة

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

Phone : 009613804079      | |      E-mail : dr-s-elhusseini@hotmail.com      | |      www.dr-s-elhusseini.net      | |      www.dr-s-elhusseini.com

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net